عرض أول للفيلم الوثائقي «سيمفونية الموت: قصة مدينة تحاصرها الألغام الأرضية» في مؤتمر الحمامات بتونس

في 10 نوفمبر 2017، شهد اليوم الثاني من مؤتمر الحمامات 2017 أول عرض عام للفيلم الوثائقي «سيمفونية الموت: قصة مدينة تحاصرها الألغام الأرضية».

الفيلم هو الثاني في سلسلة وثائقية حول إزالة الألغام والآثار النفسية للنزاعات المسلحة في بنغازي ينتجها منبر المرأة الليبية من أجل السلام (LWPP). وهو يسلط الضوء على الآثار الفردية والاجتماعية والاقتصادية على المدى الطويل للألغام الأرضية من خلال مقابلات مع عدد من أسر ضحايا الألغام في بنغازي.

اضغط ها لمشاهدة برومو فيلم «سيمفونية الموت: قصة مدينة تحاصرها الألغام الأرضية»

فيلم وثائقي قوي عن نزع الألغام في بنغازي من انتاج منبر المرأة الليبية للسلام عرض في مؤتمر الحمامات 2017. @LWPP_Org #HammametConf #DemineBenghazi https://t.co/F81yyjBRyM

— Hammamet Conference (@HammametConf) November 11, 2017

وقد ركز مؤتمر الحمامات هذا العام على «بناء مجتمعات سلمية وشاملة. ان هذا التحدي يتطلب من القادة من جميع مناحي الحياة ان يلهموا ويعملوا بطريقة تعزز الاستقرار والازدهار على المدى الطويل»، وفقا لموقع المؤتمر.

وأبرز الفيلم الوثائقي الأول «العدو الخفي»، الذي صدر في سبتمبر 2017، الخطر القاتل للألغام التي خلفتها الجماعات المسلحة في الأحياء السكنية لمدينة بنغازي، ثاني أكبر مدن ليبيا، كما سلط الضوء على انعدام الامكانيات الفنية والمعدات الآمنة لإزالة الألغام عند عناصر صنف الهندسة العسكرية. 

اضغط هنا لمشاهدة الفيلم الوثائقي «العدو الخفي»

إن منبر المرأة الليبية من أجل السلام يعتبر مشكلة الألغام مشكلة جوهرية، فهي تشكل خطرا على الإنسان والبيئة ومستقبل البلد. ففي عدم معالجتها والتعامل معها تعاملا احترافيا ازدياد مخاطر التعرض إلى الموت والإصابات المتنوعة من إعاقات جسدية وتأثيرات نفسانية وعقلية وخسائر مادية كبيرة. 

تقول رئيسة المنبر، الزهراء لنقي: “إننا في «منبر المرأة الليبية من أجل السلام» نؤمن أن مخلفات الحرب من ألغام ومتفجرات لا تشكل تهديدا على سلامة المدنيين وأرواحهم فحسب بل تهدد السلم وتعمل على استدامة الحرب. فـ«لا سلام ولا إعمار دون مواجهة الألغام»”.

ويوجه «منبر المرأة الليبية من أجل السلام» النداء إلى المسؤولين محليا ودوليا بالسعي الجاد لإيجاد الحلول وتذليل العقبات وتوفير الخبرات الفنية والطبية المناسبة، وفقا للالتزامات الدولية المنصوص عليها في القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات الدولية المتعلقة بالألغام الأرضية.